Advertising


جزيرة توتي

امـاكـن عـامة
الاماكن السياحية
الخرطوم
توتي
نعمل علي مدار 24 ساعة
26 فيApril

شارك الربط المكان علي

التفاصيل

جزيرة توتي هي جزيرة تقع عند ملتقى النيلين الأزرق والأبيض في السودان وسط مدينة الخرطوم وتتوسط المدن الثلاث المكونة للعاصمة الخرطوم وهي: أمدرمان –الخرطوم – بحري، ومساحة جزيرة توتي هي: 950 فدانا. تكتسيها الخضرة وخصوصا عند الأطراف، وبها بساتين الليمون و المانجو والجوافة وأنواع الخضر. في شاطئها الشرقي توجد رمال بيضاء تحيط بها بساتين الليمون، وبهذا فهي المكان المفضل للسباحة في النيل لأغلب سكان مدينة الخرطوم. وتجذب بجمالها الأسر وخضرتها كل من يحضر إلى الخرطوم من السياح. تعدّ جزيرة توتي أقدم منطقه في الخرطوم يتواجد بها سكان دون انقطاع تاريخي هي من الجزر القديمة وبفضل موقعها المتميز في وسط الجزيرة به مدينة قديمة تسكنها قبيلة المحس المشهورة في السودان منذ ما يزيد على 500 عام وهي قبيلة ذات أصل أنصاري خزرجي إحدى قبائل المدينة المنورة. و مشهورة جزيرة توتي بأنها منارة لنشر العلم الديني في وسط السودان منذ قرون. وقد أسس أهلها مدينة الخرطوم الحالية عندما بنو بمكانها الحالي خلوة لتعليم القرآن قبل400 عام. وقد كانت في ذلك الوقت غابة. ثم توافد الناس طلبا للعلم ونشأت المدينة. مزج سكان توتي في طريقة الحياة نمط الحياة في المدينة مع نمط الحياة في القرية، إذ أنهم يحترفون الزراعة ومن أهم المحاصيل الزراعية الليمون والبرتقال والجرجير والمانجو، ويعيشون حياة اجتماعية مترابطة يجمعون إلى ذلك تمتعهم بجميع ميزات المدن بكونهم يسكنون وسط مدينة الخرطوم. التعليم في سكان توتي نسبته 100% ومنهم كثيرون شغلوا ويشغلون مناصب رفيعة في الدولة ومنهم مشاهير على مستوى السودان والعالم الإسلامي. ويقال أن التقاء موسى بن عمران مع الخضر المشار إليه في سورة الكهف قد كان في هذه الجزيرة عند صخرة فيها. وقد وصف جزيرة توتي وتغني بجمالها الكثير من الشعراء، تعدّ جزيرة توتي مسقط رأس لعدد كبير من الشيوخ والفقهاء والعلماء والتربويين أسهموا في حركه التعليم والدين في البلاد عبر التاريخ ومنهم: 1-الشيخ ارباب العقائد صاحب أول مسجد بمدينة الخرطوم خلال الحكم التركي الأول والذي سمي لاحقا بجامع فاروق . 2-الشيخ خوجلى أبو الجاز المعروف بازرق توتي والذي سمي عليه حي حله خوجلي وحي الخوجلاب بمدينه بحري الشيخ حمد ود امريوم والذي سمي عليه حي حله حمد ببحري الشيخ ادريس ود الارباب والذي نسله منتشر بين العليفون و الدبيبة و شمبات أما في السياسة والحركة الوطنية التي قاومت الاستعمار فقد برز: الشيخ علي عبد الرحمن الضرير رئيس حزب الشعب الديمقراطي ووزير الداخلية الأسبق النقابي والشيوعي المناضل قاسم أمين. كما جاء من توتي اطباء معروفين على مستوى البلاد منهم: البروفسور داؤود مصطفى خالد والذي يعدّ أبو الطب في السودان الدكتور شاكر زين العابدين مدير مستشفى سوبا الجامعي أما في الأبداع والفنون فقد أعطت توتي السودان كل من: الفنان حمد الريح الفنان العاقب محمد حسن الفنان إبراهيم خوجلي المبدع المسرحي والمخرج سيد احمد محمد عبد الرحمن غاندي منذ القدم كانت الجزيرة منغلقة على أهلها ولا تتصل بالمدن التي حولها إلا من خلال المراكب أو القوارب البحرية، وتعتبر الخرطوم هي الأكثر اتصالاً مع هذه الجزيرة، حيث تأسست فيها منارة لتعليم القرآن الكريم قبل أربعمائة سنة، ولهذا ما يميز هذه الجزيرة بأنها خالية من الأمية، فالكثير من العلماء البارزين في السودان ترجع أصولهم لجزيرة توتي نذكر أن توتي تعرضت للكثير من الفيضانات وأشهرها فيضان عام 1946، وتعرض أهالي الجزيرة لمحاولات الترحيل منها ليتم تحويلها لمنتجع سياحي؛ ولكن المحاولات باءت بالفشل لصمود أهالي توتي. و أهمية جزيرة توتي يمكن ان تقسم توتي لمرحلتين؛ فالمرحلة الأولى توتي المنعزلة بفضل المياه التي تحيطها، فالحياة فيها بسيطة والهدوء يسيطر عليها خلال المساء، ولكن يدب النشاط فيها مع الصباح الباكر، فأهالي الجزيرة يميزون فيها الغريب عن غيرهم، ولا يدخل إليها الغرباء إلا عن طريق القوراب وهذه الملامح هي ما قبل تأسيس الجسر. خرجت توتي من عزلتها في عام 2010بعد بناء جسر يربطها مع الخرطوم، وتسمى هذه المرحلة ما بعد الجسر، فالحياة تغيرت والكثير من الغرباء دخلوا الجزيرة، وأصبح تصدير المنتجات الزراعية أكثر سهولة، ولكن مع هذا كله ما زال سكان الجزيرة محافظين على عاداتهم وتقاليدهم.



اتصل بنا